تحسين صحة الأمعاء باستخدام M-prove

يمكن تقسيم قطاع الدواجن إلى ثلاثة أقسام رئيسية. السوق العام والطازج، السوق المصنع وسوق المعالجة الإضافية. وكل قطاع من هذه القطاعات له خصائصه ومتطلباته الخاصة. وباختلاف المناطق في العالم، يمكن العثور أحيانًا على مزيج من قسمين أو الثلاثة أقسام بأكملها في مكان واحد، ومن النادر تميز سوق ما بقسم واحد فقط.

عند ذكر ما يتعلق بسوق المعالجة الإضافية، فإن الهدف والاستراتيجية المتبعة في إنتاج الدجاج اللاحم تختلف تمامًا عن أهداف السوق الطازج أو المصنع. ونتيجة لهذه الأساليب المختلفة، فإن جودة وقيمة الفروج تختلف سواءً على مستوى طبيعة المنتج أو على مستوى المستهلك. بالإضافة إلى ذلك، ولأن المستهلك يدفع بقدر طلبه، سيتأثر نوع الدجاج اللاحم المعالج وفق التفضيلات الإقليمية.

زيادة الأرباح اليومية، انخفاض تكلفة العلف واحترام الحيوان والحفاظ على البيئة هي أهداف السوق الطازج والمعالج، وتم تطوير M-proveكمنتج يعتمد على الأحماض الدهنية متوسطة السلسلة (MCFAs) ومجموعة من المستخلصات النباتية بهدف دعم هذه الأهداف.

الحل المثبت

لإثبات ذلك، أشارت تجربة أجريت في المركز الوطني لأبحاث الدواجن في جمهورية التشيك والتي أجريت على دجاج سلالة روس 308 إلى أن M-prove قادر وبشكل ملحوظ على تحسين وزن الجسم، رفع كفاءة العلف والتأثير بشكل إيجابي على جودة الانتاج (الجدول 1). وأظهرت البيانات كذلك أنه حتى وفي ظل الظروف غير المقيدة، فإن M-prove  يمكنه المساهمة بشكل كبير في تعزيز نمو الدجاج اللاحم. وأشارت الأبحاث السابقة إلى أن هذا التأثير هو نتيجة لتعزيز وتطوير نشاط الأمعاء (استهلاك أفضل للأعلاف وتحسين الهضم والامتصاص).

الجدول 1: تأثير M-prove على أداء الدجاج اللاحم الحي (0-43 يوم)

العلاجالوزن الصافي (غ\ طائر)FCRمعدل الوفيات   
الضابط السلبي2952.21.7752.90
M-prove3048.1*1.726*2.23
P=0.008P=0.042NS

أجرى معهد الأعلاف التابع للأكاديمية الصينية للعلوم الصينية (CAAS) تجربة أخرى خلال فترة الإجهاد الحراري الطبيعي، ومن خلال التجربة، تم التأكد من تحسن وزن الجسم واستهلاك الأعلاف بشكل ملحوظ (الجدول 2). علاوة على ذلك، لم تتأثر الوفيات بشكل كبير على الرغم من زيادة وزن الجسم خلال فترة الإجهاد الحراري (أعلى من 28 درجة مئوية). وتثبت هذه التجارب أن M-proveيزيد من وزن الجسم والربح اليومي مع تقليل تكلفة العلف لكل طائر، وهي أهم العوامل المركز عليها في السوق الطازج والمعالج.

الجدول 2: تأثير M-prove على أداء الدجاج اللاحم الحي (0-42 يوم).

العلاجالوزن الصافي (غ\ طائر)ADG (غ\طائر) ADFI (غ\ طائر)FCR
الضابط السلبي2745.661.6597.61.605
M-prove2920.864.6897.71.532
P<0.05NSNSP<0.05

من أهم التحديات التي تواجه دجاج اللاحم بجانب الإجهاد الحراري مشكلة بكتيريا الإشريكية القولونية، وخصوصًا في بداية دورة النمو، حيث يواجه مربو الدجاج بانتظام مشاكل تتعلق بهذه البكتيريا، ففي تجربة أخرى نفذها معهد الأعلاف التابع للأكاديمية الصينية للعلوم الصينية، لُقح دجاج اللاحم بالإشريكية القولونية في اليوم السابع، وفي اليوم الثامن عشر تم قياس وزن الجسم ومعدل استهلاك العلف (الجدول 3). ويتضح من خلال هذه التجربة بأن المجموعة المعدية بالإشريكية القولونية أظهرت خسارة كبيرة في الأداء في البداية، ومع ذلك، نظرًا لتأثير M-prove  المقاوم للبكتيريا، لوحظت بعض التأثيرات الإيجابية على استهلاك العلف ومعدل هضمه بشكل قريب من الضابط السلبي.

الجدول 3: تأثير M-prove خلال مشكلة الإشريكية القولونية (اليوم الثامن عشر)

العلاجوزن الجسمFCR
الضابط السلبي582.7a1.36
الضابط الإيجابي525.6b1.42a
M-prove556.0a1.38b
P<0.05P<0.05

في قطاعات الدواجم اللاحم، كالسوق الطازج والمعالج، يعتبر استهلاك العلف والوزن الصافي العاملات الرئيسيين لقياس جودة M-prove، ويعتبر M-prove قادرًا على المساهمة في عدة ظروف (منها ما هو غير صعب ومنها ما يشكل تحديًا قويًا) في زيادة أرباح إنتاج دجاج اللاحم.

خبير AGRIMPROVE الخاص بك

Jan Vervloesem
Category manager poultry

Stay up-to-date

Would you like to be kept informed of our latest developments? Register here and stay up to date.

I'm interested in(Required)

Agrimprove can store and use my personal information to respond to my request, as stipulated in the privacy policy.

This field is for validation purposes and should be left unchanged.